۴۸۲مشاهدات
وزارة الخارجية الجزائرية تعلن أن الوزير رمطان لعمامرة سلّم رسالة خطية من تبون إلى الملك السعودي، وبحث ونظيره في الرياض شروط نجاح القمة العربية المقبلة.
رمز الخبر: ۶۲۰۱۸
تأريخ النشر: 12 January 2022

أعلنت وزارة الخارجية الجزائرية أن "الوزير رمطان لعمامرة سلم رسالة خطية من الرئيس عبد المجيد تبون إلى الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز".
وقالت الوزارة في بيان إن "وزير الخارجية لعمامرة ونظيره السعودي فيصل بن فرحان تناولا في لقائهما شروط نجاح القمة العربية المقبلة". 
 
وكان لعمامرة وصل أمس الثلاثاء إلى السعودية، في زيارة عمل تهدف إلى "توطيد التعاون بين البلدين، وتعزيز التشاور والتنسيق حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، خاصة مستجدات الأوضاع على الساحة العربية وضمان التحضير الجيد للاستحقاقات المقبلة للعمل العربي المشترك"، وفق بيان الخارجية.
وفي الأول من شهر كانون الثاني/يناير الحالي، زار وزير الداخلية السعودي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف، الجزائر، لـ"بحث لتعزيز العلاقات وقضايا مشتركة".
وقالت وسائل إعلام جزائرية في حينها إن الزيارة "تأتي في إطار تعزيز العلاقات بين البلدين وبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك".

رایکم