۲۹۱مشاهدات
حذر القانوع في تصريح صحفي اليوم الخميس الاحتلال من تداعيات استمرار تغوّل قطعان مستوطنيه ضدّ أرضنا وشعبنا.
رمز الخبر: ۶۱۹۳۹
تأريخ النشر: 06 January 2022

أدان الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع استمرار الاحتلال الإسرائيلي في بناء آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية المحتلة، والتي كان آخرها المصادقة على بناء 3557 استيطانية في مدينة القدس المحتلة.

وحذر القانوع في تصريح صحفي اليوم الخميس الاحتلال من تداعيات استمرار تغوّل قطعان مستوطنيه ضدّ أرضنا وشعبنا.

وقال القانوع إنَّ ارتفاع وتيرة الاستيطان ومصادقة الاحتلال على المزيد من الوحدات الاستيطانية على أرضنا، يفضح سياسة حكومة العدو المتطرّفة، التي تصعّد من ممارسة الإرهاب والإجرام ضد أرضنا وشعبنا ومقدساتنا.

وأكد أنَّ هذا التغوّل الاستيطاني وإرهاب المستوطنين ضدّ شعبنا، جرائم ضد الإنسانية، لن تفلح في تغيير حقائق التاريخ وطمس معالم أرضنا، وتهويد قدسنا وأقصانا، وتغييب حقوق شعبنا.

ودعا المنظمات الحقوقية والإنسانية إلى التحرّك والقيام بمسؤولياتها في تجريم الاستيطان، ووقف جرائم المستوطنين، وحماية أرضنا وشعبنا من إرهاب الاحتلال المتصاعد.

وشدد على أن شعبنا الفلسطيني لن يبقى مكتوف الأيدي أمام هذه الجرائم والانتهاكات التي تتطلّب تحرّك الكل الفلسطيني وتكاتفه في مواجهتها والرَّد عليها، وتصعيد الانتفاضة في وجه الاحتلال، دفاعاً وحماية لشعبنا وأرضنا ومقدساتنا.

المصدر: فلسطين الآن

رایکم
آخرالاخبار