۳۱۷مشاهدات
"كانت شجاعة الشهيد سليماني لدرجة أنه كان يذهب إلى الخطوط الأمامية لتحديد مواقع العدو وفي كثيرمن الحالات كان يقترب من الاستشهاد، الا انه كان يعشق الشهادة ،وكان يعتبر هذا الطريق هو طريق سيد الشهداء ( ابي عبدالله الحسين عليه السلام ) وكان لا يهاب الموت.
رمز الخبر: ۶۱۸۹۱
تأريخ النشر: 03 January 2022

اشار نائب قوة القدس التابعة لحرس الثورة الاسلامية العميد محمد رضا فلاح زاده الى هروب امريكا من افغانستان وقال: ان القوات الارهابية الامريكية ستهرب قريبا من المنطقة باكملها.

ویذکر ان نائب قوة القدس التابعة لحرس الثورة الاسلامية العميد محمد رضا فلاح زاده قال في كلمة له القاها امام حشد من اهالي مدينة نهاوند ( غرب ايران ) في الذكرى الثانية لاستشهاد الحاج قاسم سليماني: ان مدرسة الحاج قاسم قد اذلت امريكا وإسرائيل وعملاءئها في المنطقة وانحاء العالم ، مما دفعهم إلى الفرار من أفغانستان والعراق ، وفي المستقبل من المنطقة بأكملها.

واعتبر نائب قوة القدس التابعة لحرس الثورة الاسلامية دور الشهيد سليماني في هروب امريكا من أفغانستان بانه هام للغاية وأضاف: "هذا الشهيد العزيز قد احبط جميع مخططات امريكا في العراق وساعد على تثبيت الحكومة الاسلامية في العراق كما قدم دعما كبيرا لوحدة الاراضي السورية كما دعم المقاومة في غزة وفي الوقت نفسه بمساعدة السيد حسن نصر الله قام بتعزيز قدرات حزب الله للوقوف في وجه إسرائيل.

وتابع : " كانت معظم أجزاء ومحافظات سوريا قد تم الاستيلاء عليها وان جميع مناطق مدينة دمشق كانت تحت نيران قذائف الهاون ، الا ان الحاج قاسم من خلال استخدام القوات السنية والمسيحية والمرشدية والفاطميون من أفغانستان و الزينبيون من باكستان والحيدريون من العراق و الرضوييون من ايران قام بتحول في الجبهتين السورية والعراقية وتطهيركافة المناطق المحتلة بعد خمس سنوات وتدمير آخر معقل لداعش في بوكمال.

وأشار العميد فلاح زاده إلى أن الحاج قاسم كان متواجد في الخطوط الأمامية على جميع جبهات الدفاع المقدس وفي سوريا والعراق ، وقال: "كانت شجاعة الشهيد سليماني لدرجة أنه كان يذهب إلى الخطوط الأمامية لتحديد مواقع العدو وفي كثيرمن الحالات كان يقترب من الاستشهاد، الا انه كان يعشق الشهادة ،وكان يعتبر هذا الطريق هو طريق سيد الشهداء ( ابي عبدالله الحسين عليه السلام ) وكان لا يهاب الموت.

رایکم