۹۹مشاهدات
رمز الخبر: ۶۱۱۵۳
تأريخ النشر: 30 November 2021

اعتبر القيادي في حركة الجهاد الاسلامي داوود شهاب أن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد لقائه مع ولي العهد الإماراتي محمد بن زايد بشأن تحسين العلاقات مع كيان الاحتلال الإسرائيلي "هي تصريحات مخيبة للآمال وصادمة للشعب التركي".

وأكد شهاب أن الشعب التركي يعرف بمواقفه الداعمة والمساندة للشعب الفلسطيني ولحقوق الشعب الفلسطيني"، مؤكدا أن "مواقف أردوغان تشكل تراجعا خطيرا عن شعارات ومبادئ أعلنها سابقا".

وحذر القيادي في حركة الجهاد الاسلامي العالم الإسلامي كله "من الدور الخطير الذي يلعبه حكام الإمارات في الترويج لمشروع التطبيع".

*الجهاد: الموقف الايراني في الاتحاد الدولي للبرلمانات تجاه فلسطين مُشرّف

وصفت حركة الجهاد الاسلامي موقف الوفد الايراني والخطوة الجريئة والشجاعة التي اتخذها الوفد الايراني المشارك في اجتماعات الاتحاد الدولي للبرلمانات بالمشرف، كونه ينم عن قوة ايران وشجاعة السياسة الايرانية في الانحياز للقضية والشعب الفلسطيني.

وفي تصريح لتابناك، أكد القيادي في حركة الجهاد الاسلامي داود شهاب أن "الموقف الايراني مُشاد به"، محييا الجمهورية الاسلامية على "مواقفها الداعمة للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني".

ولفت الى أن "موقف الوفد الايراني يأتي في سياق المواقف الدائمة والثابتة للجمهورية الاسلامية في دعم الشعب الفلسطيني ورفض كل مشاريع التطبيع والتسوية مع العدو الصهويني، وهذا يدل على ان ايران ترفض الاعتراف بالكيان الصهيوني".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: