۸۰مشاهدات
أكد رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، أن "الفشقة أرض سودانية خالصة، ولن نفرط في شبر من أراضينا".
رمز الخبر: ۶۱۱۴۸
تأريخ النشر: 30 November 2021

وفقا لما أفادته تابناك_تفقد البرهان القوات السودانية في منطقة بركة نورين، بمدينة الفشقة بولاية القضارف، برفقة الفريق ركن مجدي إبراهيم، نائب رئيس هيئة الأركان للإمداد. وذلك في أعقاب الاعتداءات الإثيوبية على المنطقة، والتي أدت لمقتل 6 من منتسبي القوات المسلحة، وإصابة أكثر من 31 من الضباط والجنود.

وأعلن البرهان أن "السودان ليس في حالة عداء مع إثيوبيا"، وشدد على الالتزام "بحماية السودانيين في الفشقة من أي تهديدات". وقال قائد الجيش السوداني إن"الشعب يقف إلى جانب القوات المسلحة في بسط السيطرة على أراضي البلاد". ودعا البرهان، مواطني الفشقة "للانخراط في أنشطتهم الزراعية والتفرغ لشواغلهم الحياتية".

وأفاد الجيش السوداني أن عشرات المدنيين جرحوا وقتلوا في الهجمات الأخيرة للقوات الإثيوبية في الفشقة.

ويتركز النزاع المستمر منذ عقود مع إثيوبيا على مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية، تقع داخل حدود السودان، وفقا لاتفاقية حددت الخط الفاصل بين البلدين في أوائل القرن العشرين. وأجرى البلدان جولات من المحادثات كان آخرها في الخرطوم في ديسمبر الماضي لتسوية الخلاف، لكنهما لم يحرزا أي تقدم.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: