۳۴۱مشاهدات
وقعت مواجهات اليوم الثلاثاء بين متظاهرين وقوات الشرطة السودانية أمام القصر الرئاسي في الخرطوم، وأطلق أفراد الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق الاحتجاجات.
رمز الخبر: ۶۱۱۱۸
تأريخ النشر: 30 November 2021

وفقا لما أفادته تابناك_خرج السودانيون اليوم الثلاثاء في مسيرة صوب القصر الرئاسي وفي أنحاء السودان، في أحدث موجة من التظاهرات على إجراءات الجيش التي اتخذها الشهر الماضي، فيما ارتفع عدد ضحايا الاحتجاجات التي شهدتها البلاد في الآونة الأخيرة.

ودعت لجان المقاومة في الأحياء إلى التظاهر اليوم تحت عنوان "مليونية 30 نوفمبر" رغم اتفاق في الأسبوع الماضي، أعاد رئيس الوزراء عبد الله حمدوك إلى منصبه بعد إقالته بقرار من قائد الجيش الفريق عبد الفتاح البرهان في 25 أكتوبر الماضي.

ووضعت إجراءات الجيش في 25 تشرين الأول/ أكتوبر، نهاية لشراكة كانت قائمة مع فصائل سياسية مدنية منذ الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير في 2019، ولاقت إدانة من القوى الغربية التي قررت تعليق المساعدات.

ورفضت اللجان والأحزاب السياسية الاتفاق، لكن حمدوك قال إنه سيطلق سراح عشرات المعتقلين، وينهي حملة القمع ضد المتظاهرين، التي حصدت أرواح العشرات، كما سيحافظ على مساعدات خارجية بالمليارات.

رایکم
آخرالاخبار