۳۵۶مشاهدات
رمز الخبر: ۶۰۷۱۶
تأريخ النشر: 23 November 2021

أكد القيادي في الجبهة الشعبية ماهر مزهر أن "الاسير كايد الفسفوس يعكس فكرة أن من يناضل ويملك الارداة والعزيمة هو من يحقق النصر وكل ما دون ذلك لن يحقق لنا لا العزة ولا الكرامة ولا النصر".

وفي تصريح لتابناك أكد مزهر أن "النصر لن يأتي الا من الشجعان والمقاومة والصمود".

وقد أعلن الأسير كايد الفسفوس، مساء أمس، تعليق إضرابه المفتوح عن الطعام والذي استمر 131 يوماً بعد انتزاعه اتفاقا بتحديد سقف اعتقاله الإداري.

وتعليق الفسفوس اضرابه المفتوح عن الطعام، اليوم، سبقه اعلان الأسير عياد الهريمي، تعليقّ إضرابه المفتوح عن الطعام؛ رفضًا لاعتقاله الإداري، بعد اتفاق مع قوات الاحتلال يقضي بتحديد سقف اعتقاله الإداري حتى تاريخ 04/03/2022م.

يذكر أن اثنين من الأسرى لا يزالون يخوضون اضرابا مفتوحا عن الطعام رفضاً للاعتقال الإداري، وهما هشام أبو هواش منذ (98 يوما) ولؤي الأشقر مضرب منذ (43 يوما) وسط تخوفات من استشهاد احدهم في أي لحظة.

*الجبهة الشعبية: متحدون في مواجهة الظلم والاستكبار والنضال ضد مشروع العدو

أكدت الجبهة الشعبية أن "محور المقاومة يأتي في إطار مواجهة قوى الظلم والاستعمار التي تمارس المزيد من الهيمنة والظلم وسرق ونهب خيارت الامة العربية والاسلامية، كما أن محور المقاومة يأتي أيضا في إطار النضال والكفاح المشروع ضد العدو.

وأكد القيادي في الجبهة الشعبية ماهز مزهر أن "الاستهداف اليوم ليس فقط لحركة حماس بل لكل من يقف في وجه قوى الاستعمار والاستكبار".

وأكد أن "الجميع متحد في مواجهة الظلم وتحرير الشعب الفلسطيني ومواجهة الكيان الغاصب".

رایکم