۳۳۷مشاهدات
طبعا في الاشتباكات مع الأمريكيين لم يتم تغطية بعضها من قبل وسائل الإعلام حتى الآن لاسباب مختلفة.
رمز الخبر: ۶۰۶۲۱
تأريخ النشر: 22 November 2021

قال قائد البحرية في الحرس الثوري الإيراني لقد صفعنا ضربات لا تُنسى على الأمريكيين للدفاع عن حدود بلادنا وبيئتنا، ولم يتم نشر أنباء العديد من الاشتباكات البحرية بين الحرس الثوري الإيراني والولايات المتحدة في الخليج الفارسي.

ویذکر انه صرح قائد القوات البحرية للحرس الثوري الإيراني الادميرال علي رضا تنكسيري إنه يجب ان يعلموا شبابنا أهمية الخليج الفارسي لان بلادنا لديها موارد وقدرات مهمة في الخليج الفارسي ولها أهمية جغرافية كبيرة.

وقال: "بالطبع هذه الأهمية جعلت الأمريكيين جشعين للموارد الهائلة لهذه المنطقة وأن يأتوا دائمًا إلى الخليج الفارسي ويتحملون تكاليف ومصاعب كبيرة. وبحرية الحرس الثوري الإيراني منذ تأسيسها كانت جنب الى جنب مع القوات البحرية للجيش و تمكنوا من خلال هذا التعاون حماية الموارد والمصالح الجمهورية الإسلامية في الخليج الفارسي وبحر عمان.

وأضاف تنكسيري نحن في بحرية الحرس الثوري قدمنا 9 شهداء في المعارك المباشرة مع الأمريكيين للدفاع عن أراضي بلدنا الحبيب في الخليج الفارسي ". طبعا في الاشتباكات مع الأمريكيين لم يتم تغطية بعضها من قبل وسائل الإعلام حتى الآن لاسباب مختلفة. من أجل 9 شهداء الذين ضحوا بحياتهم في المعركة المباشرة مع الأمريكان تمكنا من ان نصفع الولايات المتحدة 9 صفعات لا تُنسى بفضل الله تعالى وقد أدركوا اليوم سيادة الجمهورية الإسلامية في الساحة البحرية.

وأشار قائد القوات البحرية للحرس الثوري الإيراني إلى أن جمهورية الإسلامية الايرانية تمتلك أكثر سواحل جنوب بلادنا في الخليج الفارسي وبحر عمان، اليوم عند دخول الخليج الفارسي يتم التحكم في جميع السفن في مضيق هرمز عن طريق الدخول والخروج مع "مراقبة البحر" بحيث عندما تدخل كل سفينة الخليج الفارسي، يجب أن تمر من أمام الجزر التابعة لبلدناـ طبعا لا تمر سفن امريكا وحلفائها في المنطقة المذكورة وبمجرد دخولهم يعبرون الممرات المائية الدولية ولا يدخلون مياهنا.

وأشار إلى أنه في السنوات الثماني للدفاع المقدس عندما يأس البعثيين من إيران بكل ما يملكون من معدات ومساعدات، دخل الأمريكيون مباشرة في صراع مباشر مع إيران في الخليج الفارسي عام 1987 من أجل دعم جيش صدام.

وأضاف تنكسيري ان سلاح البحرية للحرس الثوري الإيراني كان يستخدم صواريخ صينية قديمة في الدفاع المقدس وباستخدام هذه الصواريخ التي يمتلكها العراقيون أيضًا، أصابت أول صفعة إيرانية ناقلة النفط الأمريكية سنغاري، ثم الاستيلاء على 3سفن اخرى ثم انهدام مروحية من قبل مجموعة الشهيد مهدوي ومروحية أخرى بالقرب من جزيرة ابوموسي وأسر أربعة من مشاة البحرية الأمريكية مع طاقمين كويتيين، والحالة الاخيرة كان الاستيلاء على الناقلة هذا الشهر بمثابة ضربة أخرى للولايات المتحدة من قبل إيران، وفشل الأمريكيون رغم بذل قصارى جهدهم.

رایکم