۳۴۷مشاهدات
رمز الخبر: ۶۰۵۴۹
تأريخ النشر: 20 November 2021

تصريح/تابناك_أكد القيادي في حركة الجهاد الاسلامي خضر حبيب على إجماع القوى الوطنية والإسلامية، رفض القرار البريطاني الذي يصنف حركة (حماس) بأنها تنظيم إرهابي.

وعلق حبيب على القرار البريطاني قائلا "جاء القرار البريطاني تماهيا مع أجندة العدو الصهيوني، وخدمة له لاستمرار احتلاله للأرض الفلسطينية، واستمرار عدوانه".

وتابع ان هذا القرار له تداعيات خطيرة على الشعب الفلسطيني، وعلى حقه في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي.

وطالب حبيب البرلمان البريطاني برفض هذا القرار واسقاطه، لأنه خاطئ وأضراره على بريطانيا أكثر من أضراره على الشعب الفلسطيني.

وشدد على أن القضية الفلسطينية قضية عادلة ومقدسة، وكل يوم يزداد تأييدها الشعبي على مستوى العالم.

واعتبر أن القرار دليل واضح على انحياز بريطانيا للاحتلال الإسرائيلي، الذي يشن عدوان متواصل على الشعب الفلسطيني.

وشدد على أن السلطة الفلسطينية "يجب أن تكون سلطة لكل الشعب الفلسطيني، وحركة المقاومة الإسلامية حماس جزء أساسي من الشعب الفلسطيني، وعلى الجميع أن يتحمل مسؤولياته في رفض هذا القرار، الذي يضر بالشعب الفلسطيني وحقوقه في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي".

 

         

رایکم