۲۷۵مشاهدات
بحث وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد مع المبعوث الأممي لسوريا غير بيدرسون الجهود الدولية لترسيخ الأمن في سوريا.
رمز الخبر: ۶۰۲۸۸
تأريخ النشر: 15 November 2021

موقع تابناك الإخباري_جاء ذلك خلال استقبال بن زايد لمبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، اليوم الإثنين في دبي حيث جرى خلال اللقاء بحث تطورات الأوضاع في سوريا وسبل تعزيز الجهود الدولية المبذولة لحل الأزمة السورية بما يسهم في ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار بالبلاد.

وجدد بن زايد أمام بيدرسون، دعم بلاده لكافة الجهود المبذولة لترسيخ الأمن والاستقرار في سوريا وتلبية تطلعات شعبها في التنمية والازدهار.

وزار بن زايد، الثلاثاء الماضي دمشق في زيارة لسوريا هي الأولى لمسؤول إماراتي بهذا المستوى منذ أكثر من 10 أعوام.

وكان وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان قد دعا في مارس/آذار الماضي إلى ضرورة عودة سوريا لشغل مقعدها بجامعة الدول العربية.

وفي 10 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلن البلدان التوصل إلى اتفاق على خطط مستقبلية لتعزيز التعاون الاقتصادي واستكشاف قطاعات جديدة خلال المرحلة المقبلة.

رایکم
آخرالاخبار