۲۵۶مشاهدات
تجمع نشطاء لحقوق الإنسان يوم أمس السبت للاحتجاج على الرسم الجداري الكبير وسط بلغراد، للجنرال السابق راتكو ملاديتش المعروف باسم "سفاح البلقان".
رمز الخبر: ۶۰۱۸۰
تأريخ النشر: 14 November 2021

موقع تابناك الإخباري_وتم نشر عناصر من الشرطة لمنع الاشتباكات المحتملة بين ناشطي حقوق الإنسان، والقوميين اليمينيين الذين يعتبرون الجنرال الصربي ملاديتش بطلا. وكانت الشرطة قد منعت مجموعة من النشطاء من التجمع في مكان الجدارية وسط المدينة الأسبوع الماضي.

وكانت محكمة جرائم الحرب الدولية لاهاي، قد حكمت على ملاديتش بالسجن المؤبد بتهمة الإبادة الجماعية وجرائم ضد الإنسانية التي حلت بالبوسنة والهرسك في 8 من حزيران/ يوليو الماضي.

وقاد ملاديتش، 78 عاما، قوات صرب البوسنة خلال الحرب 1992 إلى 1995. وأدين عام 2017 بتهم الإبادة الجماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب منها إرهاب سكان العاصمة البوسنية سراييفو خلال حصار دام 43 شهرا.

وقتل أكثر من ثمانية آلاف بوسني أغلبيتهم من الأطفال والنساء المسلمين في بلدة سربرنيتشا عام 1995. وينفي المسؤولون الصرب باستمرار ارتكاب إبادة جماعية في سريبرينيتشا.

رایکم
آخرالاخبار