۲۵۸مشاهدات
رمز الخبر: ۶۰۱۲۷
تأريخ النشر: 13 November 2021

ترتفع أسعار المحروقات في لبنان "بلا سقف"، فارضةً أعباء مالية إضافية على اللبنانيين مع تحرير أسعارها، وسط أزمة ارتفاع أسعار صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية في السوق السوداء.

وفي هذا الإطار، أوضح عضو نقابة اصحاب المحروقات جورج البراكس في حديثٍ لتابناك أن سعر الصفيحة يتأثر بعاملين أساسيين: "سعر برميل النفط الذي تخطى 83 دولاراً للبرميل، وسعر صرف الدولار الذي تخطى 22000 ليرة لبنانية مقابل الدولار الواحد".

ويؤكد البراكس "إننا سنشهد ارتفاعات جديدة في سعر صفيحة البنزين حيث "لا يوجد سقف لسعر صفيحة البنزين لأن السعر متحرر ويتأثر بالسعر العالمي لبرميل النفط والدولار في لبنان".

ويقول: "اختفت الطوابير عن المحطات لسببين، أولاً سعر صفيحة البنزين أصبح مرتفعاً ويفوق قدرة المواطنين، وثانياً بسبب إعطاء مصرف لبنان اعتمادات لشركات عدة تزامناً".

وأشار البراكس الى أن تعميم مصرف لبنان الذي يطالب بتأمين 10% من الشركات المستوردة من القيمة بالدولار الكاش، يعتبر بداية مسار لتراجع مصرف لبنان عن تأمين الدولار للشركات.

من جهةٍ اخرى لفت البراكس الى أن وصول النفط الايراني الى لبنان أراح الاسواق اللبنانية بنسبة معينة.

         

رایکم