۳۲۶مشاهدات
أصدر رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، اليوم السبت، توجيهات جديدة لتأمين منطقة التظاهر قرب الخضراء.
رمز الخبر: ۵۹۷۸۶
تأريخ النشر: 06 November 2021

موقع تابناك الإخباري_وذكر بيان لقيادة العمليات المشتركة أنه "وبعد ما حصل يوم أمس الجمعة من أحداث مؤسفة قرب ساحات الاعتصام في بغداد، وجه القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي قيادة عمليات بغداد بتشكيل مقر متقدم برئاسة ضابط برتبة عليا وممثلين عن الأجهزة الأمنية ومن بينها هيئة الحشد الشعبي لغرض العمل على إدارة وتأمين منطقة الاعتصام قرب الجسر المعلق لمنع الاحتكاك بين القوات الأمنية والمتظاهرين".

وأضاف البيان أنه "وبناءً على ذلك نوصي ونذكر المتظاهرين الالتزام بقواعد حرية التعبير التي كفلها الدستور العراقي، كما ندعو القوات الأمنية العراقية الى ضبط النفس والالتزام بأفضل الممارسات المهنية لحماية حرية التعبير وحقوق الانسان".

وتابع البيان أن "قيادة العمليات المشتركة تستمر بعملها من خلال العمليات الاستباقية في مختلف القواطع لتعزيز الأمن والاستقرار ومواجهة فلول عصابات داعش الإرهابية في جميع مناطق البلاد".

واستشهد 3 مواطنين عراقيين، وأصيب نحو 100 شخص، إثر مواجهات بين قوات الأمن ومعتصمين في محيط المنطقة الخضراء، بدعوة من قوى الإطار التنسيقي، كانوا يطالبون بإعادة فرز نتائج الإنتخابات البرلمانية الأخيرة يدوياً.

وهاجمت قوات الأمن مساء الجمعة خيم المعتصمين في محيط المنطقة الخضراء، وأقدمت على حرقها، في محاولة منها لطردهم من المنطقة. وبالتزامن مع احراق الخيم، أطلقت قوات الأمن النار على المعتصمين، ما أدى إلى وقوع المزيد من المصابين، كما منعت طواقم الإسعاف من الوصول إلى المكان، لنجدة المصابين، بحسب ما أفادت وسائل إعلام عراقية.

كما استهدفت القوات الامنية العراقية الطواقم الاعلامية، وحرقت سيارتي النقل المباشر التابعة لقناتي الاتجاه وبلادي، كما اعتدت على كادر قناة الغدير. وبسبب اطلاق الرصاص الكثيف من قبل القوات الأمنية، واقتحامها لساحة الاعتصام، قطعت قناة الغدير لفترة من الوقت.

 

         

رایکم