۱۱۷مشاهدات
أعلنت السلطات الفنزويلية عن تعليق المفاوضات مع المعارضة احتجاجا على تسليم رجل الأعمال والدبلوماسي أليكس صعب للولايات المتحدة، الذي وصفته حكومة فنزويلا بـ "عملية اختطاف".
رمز الخبر: ۵۸۷۸۱
تأريخ النشر: 17 October 2021

موقع تابناك الإخباري_وقال رئيس الجمعية الوطنية الفنزويلية، خورخيه رودريغيز، إن الوفد لن يحضر جولة المفاوضات التي من المقرر أن تبدأ في المكسيك يوم الأحد تعبيرا عن احتجاجنا الشديد ضد الاعتداء الوحشي ضد مندوبنا أليكس صعب".

من جانبها، أدانت وزارة الخارجية الفنزويلية تسليم صعب للولايات المتحدة، محملة السلطات في جمهورية الرأس الأخضر، والحكومة الأمريكية مسؤولية حياة صعب وسلامته الجسدية.

وأكدت الخارجية الفنزويلية، أن كاراكاس تحتفظ بحقها في اتخاذ الإجراءات اللازمة ردا على ما وصفته بـ "اختطاف" أحد دبلوماسييها في برايا.

يُشار إلى أن صعب اعتقل في جمهورية جزر الرأس الأخضر في يونيو/حزيران العام الماضي، بعد هبوط طائرته بأحد مطارات الدولة للتزود بالوقود.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، أصدرت المحكمة الدستورية في الرأس الأخضر، حكما بتسليم أليكس صعب للولايات المتحدة، على خلفية اتهامه بغسيل الأموال لصالح الحكومة الفنزويلية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار