۱۱۹مشاهدات
أدان المجلس السياسي في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير ما اعتبرها جريمة امريكا في بيروت والتي أدت الى ارتقاء 7 شهداء في الطيونة.
رمز الخبر: ۵۸۶۹۷
تأريخ النشر: 16 October 2021

موقع تابناك الإخباري_وفي بيان صادر عنه الجمعة، قال المجلس: لا تكفّ أمريكا عن استهداف الشعب اللبنانيّ الشقيق الذي تفرض عليه عقوبات اقتصاديّة خانقة، من أجل الضغط على جماهير المقاومة ومحورها للتخلّي عنها، وهو ما فشلت فيه فشلًا ذريعًا، ما دفعها للعودة إلى مسلسل الاغتيالات، وذلك عبر أدواتها المتوحشة التي نفّذت كمينًا غادرًا لمسيرة سلميّة في منطقة الطيّونة في بيروت قضى على إثره سبعة شهداء وعشرات الجرحى، في واحدة من أجبن عمليّات الاغتيالات الأمريكيّة السعوديّة في لبنان.

وأضاف: إنّ هذه الجريمة المدانة والجبانة من محور الشرّ لن تحقّق أهدافها الفتنويّة الرخيصة، فلا خشية على لبنان بوجود من يُمثّل صمّام الأمان للسلم الأهليّ، وهو سماحة سيّد المقاومة الأمين العام لحزب الله "السيّد المجاهد حسن نصر الله".

وتابع المجلس قائلاً: إنّنا نعرب في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير من البحرين عن عميق حزننا وألمنا على سفك دماء هذه الكوكبة من الشهداء الذين طالتهم يد الغدر الأمريكيّة- السعوديّة، وفي الوقت الذي نستنكر فيه هذه العمليّة الإرهابيّة البشعة والجبانة بحقّ متظاهرين سلميّين عبّروا عن رأيهم بشكل حضاريّ، نؤكّد تضامننا مع عوائلهم وعموم الشعب اللبنانيّ الشقيق، آملين من الحكومة اللبنانيّة والقضاء اتخاذ الإجراءات القانونيّة اللازمة وتنفيذ القصاص العادل بحقّ مرتكبي هذه الجريمة.

واستشهد 7 مواطنين لبنانيين اثر اطلاق عناصر من حزب القوات اللبنانية النار عليهم في منطقة الطيونة، خلال مشاركتهم في مسيرة احتجاجية ضد تسييس التحقيقات المرتبطة بانفجار مرفأ بيروت، من قبل القاضي طارق البيطار، والتدخلات الاميركية في مسار التحقيق.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار