۲۵۱مشاهدات
تبنى تنظيم داعش الإرهابي تفجيرًا استهدف مسجدا في مدينة قندهار (جنوبي أفغانستان) وأوقع عشرات الشهداء.
رمز الخبر: ۵۸۶۹۱
تأريخ النشر: 16 October 2021

موقع تابناك الإخباري_تبنى تنظيم داعش الإرهابي التفجير الانتحاري الذي استهدف مسجدًا في مدينة قندهار (جنوبي أفغانستان) وأوقع عشرات الشهداء ومئات الجرحى.

وتبنى التنظيم الإرهابي في بيان نشرته وكالة "أعماق" التابعة له التفجير الذي وقع الجمعة في مسجد "فاطمية"، وهو أكبر مسجد للطائفة الشيعية في مدينة قندرهار. وأكد تنظيم داعش أن انتحاريين اثنين من عناصره فجرا نفسيهما في المسجد.

وارتفع عدد شهداء التفجير إلى 62 شهيدا، بالإضافة إلى 100 جريح.

ويعد المسجد المستهدف أكبر مسجد للطائفة الشيعية في قندهار، كما أنه التفجير الأول الذي يحدث في هذه المدينة التي تعد معقل حركة طالبان، ويعيش فيها 5% من الهزارة.

وكان تنظيم داعش الإرهابي تبنى تفجيرا استهدف مسجدا للهزارة -الجمعة الماضي- في منطقة خان آباد بولاية قندوز (شمالي أفغانستان)، واستشهد فيه 60 شخصا، وجرح أكثر من 100.

وقال المتحدث باسم المكتب السياسي لطالبان محمد نعيم إن "الهجوم على مسجد الشيعة في قندهار مفجع ووراءه أشخاص يتبنون أفكارا متطرفة"، مضيفا أن "الجناة لن يستطيعوا تحقيق أهدافهم"، وأن طالبان "لن تسمح بالتعرض لأي مواطن بسوء ولكل مواطنينا حق ممارسة عبادتهم".

وشهدت أفغانستان مؤخرا عددا من الهجمات والتفجيرات التي تبنّى معظمها تنظيم داعش، من بينها هجوم على قاعة للحفلات في مدينة أقجه (في ولاية جوزجان شمالي البلاد)، بتفجير أدى إلى مقتل عروس وجرح 5 آخرين.

يذكر أن طالبان سيطرت في 15 آب/ أغسطس الماضي على أفغانستان بالكامل تقريبا، بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أميركي شديد الفوضى اكتملت نهاية الشهر ذاته.

رایکم