۵۴۳مشاهدات
ويقوم حاليا اكثر من ثلاثين الف شرطي من اصحاب الرتب المتدنية اي حوالي عشر مجمل الشرطيين في البلاد، باضراب للمطالبة بزيادة في الرواتب وتحسين ظروف العمل وتنحية قياديين في الشرطة ووزارة الداخلية يمارسون مسؤوليات منذ عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك.
رمز الخبر: ۵۸۶۲
تأريخ النشر: 26 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: إحتل شرطيون الثلاثاء مبنى رسميا في الغردقة (جنوب شرق مصر) في حين ينفذ زملاؤهم اضرابا واسعا مطالبين بالزيادة في الرواتب وتطهير قيادات الشرطة.

واجتاح مئات الشرطيين مقر الامن في منتجع الغردقة المطل على البحر الاحمر مما اضطر رئيسه الى مغادرة المبنى من باب خلفي كما افادت مصادر من هذا الجهاز.

من جهة اخرى واصل ثلاثة آلاف شرطي تظاهرهم لليوم الثاني على التوالي قرب وزارة الداخلية في القاهرة وكثفوا الاعتصامات امام مراكز الشرطة في مختلف انحاء البلاد.

ويقوم حاليا اكثر من ثلاثين الف شرطي من اصحاب الرتب المتدنية اي حوالي عشر مجمل الشرطيين في البلاد، باضراب للمطالبة بزيادة في الرواتب وتحسين ظروف العمل وتنحية قياديين في الشرطة ووزارة الداخلية يمارسون مسؤوليات منذ عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك.

ويجري الاضراب بينما تشهد البلاد تصعيدا في المطالب الاجتماعية في العديد من القطاعات مثل التربية والصناعة والنقل ما يزيد في تفاقم اوضاع الاقتصاد الذي هو اصلا متضرر بسبب انهيار السياحة والاستثمارات الاجنبية والغموض السياسي السائد منذ سقوط حسني مبارك في شباط/فبراير الماضي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: