۳۰۵مشاهدات
عقد لقاءٌ في العاصمةِ السورية دمشق ضمَّ ممثلين عن فصائلَ مقاوِمةٍ من فلسطينَ وسوريا والعراق، بمناسبة ذكرى الانطلاقة الجهادية لحركة الجهاد الإسلامي، وأكدت الكلمات على التمسكِ بنهجِ محورِ المقاومةِ وحفظِ دماءِ الشهداء
رمز الخبر: ۵۸۲۵۵
تأريخ النشر: 07 October 2021

موقع تابناك الإخباري_تجمعهم المقاومة ولا تفرقهم المحن في الذكرى السنوية لانطلاقة حركة الجهاد الإسلامي التقى جمع رسمي و شعبي فلسطيني و سوري و عراقي في دمشق اللقاء كان فرصة لتجديد العهد بالتمسك بنهج محور المقاومة وحفظ دماء الشهداء و الوفاء لها مهما كانت الأثمان

وفي كلمة مباشرة أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد نخالة عدم الخضوع للعدو و مواجهته بكل السبل.

هناك الكثير من الاستحقاقات القادمة والعديد من المواجهات التي ستخوضها فصائل المقاومة يؤكد قادتها على عزيمة لا تلين و إصرار على كسر شوكة العدو عند كل مواجهة.

من حفر النفق و سيف القدس في فلسطين إلى محاربة الإرهاب في سوريا و جولات كسر الحصار الجائر، معارك متشابه ذات أوجه مختلفة الثابت الوحيد فيها هي الخواتيم المذيلة بالانتصار.

رایکم
آخرالاخبار