۲۴۴مشاهدات
صباغ:
أكد مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة أن بعض الدول تواصل وضع عراقيل في طريق إيجاد حل للأزمة في سورية ولا تريد تحقيق الاستقرار فيها.
رمز الخبر: ۵۷۷۶۱
تأريخ النشر: 29 September 2021

موقع تابناك الإخباري_وقال صباغ خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول سوريا والشرق الاوسط، اليوم الثلاثاء: سوريا ترفض أي تدخل خارجي في عمل لجنة مناقشة الدستور أو محاولة فرض جداول زمنية مصطنعة وخلاصات مسبقة لعملها فالدستور وكل ما يتصل به شأن يقرره السوريون.

وأشار صباغ إلى أن ما تحقق في محافظة درعا من تسويات ومصالحات يؤكد حرص سورية على إعادة الأمن والاستقرار لكل أنحاء البلاد مع ضمان سلامة مواطنيها.

وأكد صباغ على ضرورة تخلي بعض الدول عن سلوكها العدواني والتخريبي تجاه سورية والتعلم من الدروس التي أفرزتها الحروب التي شنتها على مدى السنوات الماضية.. مشدداً على وجوب إنهاء الوجود العسكري الأجنبي غير الشرعي على الأراضي السورية ورفع الإجراءات الاقتصادية القسرية الغربية ودعم جهود الدولة في مكافحة الإرهاب.

وأضاف صباغ: من المؤسف أن تصطدم جهود سوريا بمواصلة البعض استغلال معاناة مواطنيها وتوظيفها لتحقيق مآرب بعيدة عن الأهداف الإنسانية ومصالح الشعب السوري.. مشيراً إلى أن الاحتلال التركي يواصل ممارساته العدوانية على الأراضي السورية وعلى مجلس الأمن تحمل مسؤولياته وإنهاء هذا الاحتلال

رایکم