في لقاء يعد الأول من نوعه خلال الأزمة في سوريا، وزير الخارجية السوري فيصل المقداد يلتقي وزير الخارجية المصري سامح شكري في نيويورك.
رمز الخبر: ۵۷۶۱۲
تأريخ النشر: 25 September 2021

التقى وزير الخارجية السوري فيصل المقداد وزير الخارجية المصري سامح شكري، بعد ظهر يوم الجمعة في نيويورك، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة.
وأكد المقداد أهمية العلاقات بين البلدين خاصة في ظل الروابط التاريخية التي تجمعهما.
كما عرض الوزير السوري تطورات الأزمة في سوريا وأهمية حشد الجهود لحلها واحترام سيادة سوريا ووحدة وسلامة أراضيها.

وكان المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد حافظ قد قال في تغريدة على "تويتر" إن وزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيره السوري فيصل المقداد بحثا على هامش مشاركتهما في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك سبل إنهاء الأزمة في سوريا.
وأشار المتحدث إلى أن شكري والمقداد التقيا في مقر البعثة المصرية في نيويورك، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وقبل اللقاء الذي يعد الأول من نوعه خلال الأزمة في سوريا، استقبل الوزير السوري عدداً من الوزراء العرب والأجانب في نيويورك. كما التقى بنظيره الصومالي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، وأمس بوزير خارجية الأردن أيمن الصفدي.

المصدر:الميادين نت +وكالات 

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار