۶۳مشاهدات
وهنأ السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي الذي قاد الشعب والثورة في ظل ظروف استثنائية لم تمر بها البلاد من قبل، كما هنأ كل مقاتل بطل في كل الجبهات المنتشرة.
رمز الخبر: ۵۷۴۱۷
تأريخ النشر: 22 September 2021

أكد رئيس حكومة الإنقاذ الوطني الدكتور عبد العزيز بن حبتور، أن ثورة 21 سبتمبر بشعاراتها وتضامنها مع فلسطين أزعجت العدو الإسرائيلي، لافتاً أنها ثورة لم تعاد أحدا ولم تنتقم من أحد، وأن أبناء الشعب اليمني لا يمكن أن يقبلوا بالمشروع الأمريكي.

وفي كلمة له خلال مشاركته في المسيرة المركزية بالعاصمة صنعاء اليوم الثلاثاء، أوضح الدكتور بن حبتور أن الشعب اليمني العظيم وقف مع قائد المسيرة لأنه عبر عن مصالح الناس والبسطاء.

وخاطب من يقولون عن ثورة سبتمبر بأنها انقلاب بقوله: "لو لم تكن ثورة لما كان عدوان من 17 دولة على الشعب من أقصاه إلى أقصاه"، مضيفاً: "لو لم يكن ما حصل في 21 سبتمبر ثورة لما أغلق المطار وميناء الحديدة ونقلت وظائف البنك المركزي إلى عدن، ولما حوصر الشعب بأكمله".

وقال بن حبتور: "نعلن للعالم بأن الشعب الذي صمد 7 سنوات يستطيع أن يصمد سبع سنوات أخرى لمواجهة العدوان".

وأضاف: "نحن في حكومة الإنقاذ نحيي المجلس السياسي الأعلى ونحيي الرئيس مهدي المشاط الذي قاد هذه المرحلة العصيبة".

وهنأ السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي الذي قاد الشعب والثورة في ظل ظروف استثنائية لم تمر بها البلاد من قبل، كما هنأ كل مقاتل بطل في كل الجبهات المنتشرة.

وفيما خاطب بن حبتور المرتزقة قائلاً: "ألم يكفكم 7 سنوات من التسول في الرياض وأبوظبي وإسطنبول"، لافتاً إلى أن ثورة 21 سبتمبر لم تعاد أحدا ولم تنتقم من أحد وأن أبناء الشعب اليمني لا يمكن أن يقبلوا بالمشروع الأمريكي.

ونوه إلى أن شعبنا برغم كل الصبر والجهاد لا يزال صدره مفتوحاً من أجل الإخاء والتسامح، ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن ينهزم شعب حافظ على مؤسسات الدولة والجيش وعمل على تحرير اليمن من أعداء الثورة وأعداء الإنسانية.

المصدر: المسيرة

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار