أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أنّها وزّعت 70% من بطاقات الناخبين للمشاركة في العملية الانتخابية المرتقبة في العاشر من تشرين الاول/اكتوبر 2021.
رمز الخبر: ۵۷۳۲۳
تأريخ النشر: 20 September 2021

موقع تابناك الإخباري_أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أنّها وزّعت 70% من بطاقات الناخبين للمشاركة في العملية الانتخابية المرتقبة في العاشر من تشرين الاول/اكتوبر 2021.

وقالت إنّها "تعمل في الوقت الحالي على توزيع البطاقات الموجودة في مراكز التسجيل"، مبينةً أنّ "وتيرة إقبال المواطنين على استلام بطاقاتهم ارتفعت خلال اليوميين الماضيين".

كما أضافت أنّ "عملية توزيع البطاقات سيستمر لغاية الـ 5 من الشهر المُقبل، أي قبل موعد إجراء الاقتراع الخاص بـ 48 ساعة.

في السياق ذاته، بحث رئيس مجلس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، مع النائب الأول لرئيس مجلس النواب، حسن الكعبي، أمس الأحد، ملفي الانتخابات وحملة إزالة التجاوزات.

وجرى خلال اللقاء التباحث في سبل إنجاح الانتخابات، وتعزيز التنسيق بين السلطتين التنفيذية والتشريعية؛ لأجل أن تكون انتخابات تشرين الأول المقبل المعبّر الحقيقي عن إرادة الشعب العراقي.

وشهد اللقاء البحث في سير تنفيذ الأجهزة الحكومية والتنفيذية لحملة إزالة التجاوزات على الممتلكات العامة والشوارع في مناطق مختلفة من العاصمة بغداد.

كما جدّد الكاظمي تأكيداته السابقة، على ضرورة عدم التعرّض بالضرر لمصالح الفقراء، والعمل الجاد على إيجاد بدائل لهم قبل المباشرة بإزالة التجاوزات.

يذكر أنّ رئیسة بعثة الاتحاد الأوروبي لرصد الانتخابات في العراق، فيولا فون كرامون، وصفت الانتخابات المقبلة بـ"التاريخية"، مشددةً على أنّ "الاستعدادات تسیر على قدم وساق وأن كل الجھود تبذل لضمان نزاھة الاقتراع وسلامة الناخبین".

ويشهد العراق في 10 تشرين الأول/ أكتوبر 2021، انتخابات برلمانية في موعد تقدم ستة أشهر عن الموعد المعتاد في نيسان كل أربع سنوات، وذلك بعد موافقة مجلس الوزراء في 19 كانون الأول/ يناير على تأجيلها بناء على طلب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لـ"استكمال النواحي الفنية لتسجيل الأحزاب السياسية وتوزيع البطاقات الانتخابية وتأمين الرقابة الدولية".

ووفق أرقام مفوضية الانتخابات في 31 يوليو/تموز، فإن 3249 مرشحا يمثلون 21 تحالفاً و109 أحزاب، إلى جانب مستقلين، سيخوضون سباق الانتخابات للفوز بـ 329 مقعدا في البرلمان العراقي.

ويتنافس هؤلاء ضمن قانون الدوائر الانتخابية المفتوحة، ويبلغ عددها 83 دائرة انتخابية، أقرت بتصويت برلماني في تشرين الاول/أكتوبر الماضي.


         

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار