۵۵۵مشاهدات
رمز الخبر: ۵۶۷۵۳
تأريخ النشر: 06 September 2021

غيب الموت رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى في لبنان الشيخ عبد الامير قبلان، عن خمسة وثمانون عاماً بعد صراع مع المرض.

الشيخ قبلان من مواليد بلدة ميس الجبل في جنوب لبنان عام 1936، وهو الرئيس الثالث للمجلس الشيعي الاعلى بعد الامام موسى الصدر الذي امتدت ولايته من العام 1969 حتى العام 1994، وتلاه نائبه الشيخ الراحل محمد مهدي شمس الدين، واستمر الشيخ قبلان نائبا للرئيس حتى العام الفين وسبعة عشر، حيث انتخب رئيسا.

وللعلامة الراحل مسيرة حافلة بالجهاد وكان من اوائل العلماء الذين لعبوا دوراً بارزاً في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي وبث روح المقاومة في المجتمع.

كما دعا إلى دعم الانتفاضة الفلسطينية وضرورة تحويلها الى مقاومة مسلحة ينضم اليها كل الشعب الفلسطيني من اجل تحرير الارض والمقدسات.

كان للعلامة الراحل علاقة خاصة مع الامام المغيب السيد موسى الصدر، بدأت منذ انتقاله للدراسة في النجف الاشرف ودراسته على يد العلامة السيد اسماعيل الصدر والمرجع السيد ابو القاسم الخوئي.

وتعمقت علاقته بالامام السيد موسى الصدر خلال وجوده في لبنان، بعد وقف الى جانب الامام الصدر في حركته المطلبية، ودعم الفقراء والمحرومين، اضافة الى العمل من اجل تحقيق العدالة الاجتماعية في لبنان، والعمل ايضاً من اجل الغاء الطائفية السياسية.

ولعب ايضاً دورا مهما في تأسيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى، وانتخب عضوا في هيئته الشرعية عام 1969.

المصدر: قناة المنار

 

         

رایکم
آخرالاخبار