۳۳۸مشاهدات
و انطلقت الجموع من ساحة التغيير قرب جامعة صنعاء باتجاه ميدان التحرير حيث يعتصم الموالون للنظام، لكن طوقا أمنيا مشددا فرضته القوات الموالية للرئيس صالح أجبرت المتظاهرين على تغيير مسارهم والعودة إلى ساحة التغيير.
رمز الخبر: ۵۶۳۷
تأريخ النشر: 11 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: كشف اللواء "علي محسن الأحمر" قائد الفرقة الأولى المدرعة المؤيدة للثورة اليمينة أن "علي عبد الله صالح" استولى على كرسي الرئاسة عنوة في انتخابات عام 2006 وأنه هدد باستخدام القوة ضد منافسه.

ویذکر، أن اللواء الأحمر أعلن ذلك قائلاً " إن الفائز في انتخابات الرئاسة للعام 2006 كان مرشح المعارضة "فيصل بن شملان" وليس الرئيس صالح"، مؤكدا أن الأخير هدد حينها باستخدام الطائرات والدبابات لمنع دخول بن شملان إلى القصر الرئاسي.

و في هذه الأثناء تظاهر عشرات آلاف اليمنيين في العاصمة صنعاء لتوجيه رسالة إلى مجلس الأمن ينددون فيها بالصمت الدولي إزاء ما سموها جرائم صالح. وتأتي هذه المظاهرة قبل يوم واحد من جلسة مجلس الأمن لمناقشة الشأن اليمني.

و انطلقت الجموع من ساحة التغيير قرب جامعة صنعاء باتجاه ميدان التحرير حيث يعتصم الموالون للنظام، لكن طوقا أمنيا مشددا فرضته القوات الموالية للرئيس صالح أجبرت المتظاهرين على تغيير مسارهم والعودة إلى ساحة التغيير.

و قال عضو اللجنة الإعلامية لشباب الثورة الشعبية السلمية محمد العسل "إن هذه المظاهرة رسالة إلى مجلس الأمن" الذي يُتوقع أن يحصل على تقرير الموفد الأممي جمال بن عمر بشأن اليمن. وذكر العسل أنه يتعين على مجلس الأمن "أن يضغط على صالح وبقايا نظامه ليرحلوا".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: