۳۳۱مشاهدات
أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن أنه لا يستطيع ضمان "النتيجة النهائية" لعملية الإجلاء في كابول، معتبرا أنها واحدة "من الاصعب في التاريخ" بعد عشرين عاما من التدخل العسكري الأمريكي في أفغانستان.
رمز الخبر: ۵۵۹۵۵
تأريخ النشر: 21 August 2021

موقع تابناك الإخباري_وقال الرئيس الأمريكي في مؤتمر صحفي في البيت الابيض، أمس الجمعة، "عملية الإجلاء هذه خطيرة. إنها تنطوي على أخطار بالنسبة الى قواتنا المسلحة ويتم تنفيذها في ظروف صعبة".

وأضاف محاطا بنائبة الرئيس كامالا هاريس ووزير الخارجية انتوني بلينكن ووزير الدفاع لويد أوستن ومستشار الأمن القومي جايك سوليفان، "لا استطيع أن أعد بما ستكون عليه النتيجة النهائية".

وتدارك بايدن "ولكن بوصفي قائدا للقوات المسلحة، يمكنني أن اؤكد لكم أنني سالجأ الى كل الوسائل الممكنة".

وشدد على أن الولايات المتحدة وحدها "قادرة" على تنفيذ عملية مماثلة "بهذه الدقة"، هي "من الأصعب في التاريخ"، وتتم "في الجانب الآخر من العالم".

رایکم