۳۵۵مشاهدات
صرح المندوب البريطاني لدى الأمم المتحدة جيمس كاريوكي للصحفيين في نيويورك بأن الأزمة الإنسانية في ميانمار "تزداد سوءا كل يوم حيث تجتاح البلاد موجة ثالثة من كورونا".
رمز الخبر: ۵۵۸۲۴
تأريخ النشر: 18 August 2021

موقع تابناك الإخباري_وقال كاريوكي، متحدثا خارج مجلس الأمن بعد جلسة مغلقة بشأن ميانمار، "قبل الانقلاب، كان لدى ميانمار سجل تطعيم قوي وكانت تعمل على تطوير خطة لكورونا. الآن، النظام الصحي في ميانمار يعمل بالكاد. تستمر الهجمات غير المقبولة على المستشفيات والأطباء والممرضات. ويتم تلقيح ثلاثة في المائة فقط من السكان".

ودعا الدبلوماسي البريطاني إلى "وقفة إنسانية فورية ومستمرة للسماح بوصول اللقاحات إلى جميع المحتاجين. وعلى الطاقم الطبي والإنساني العمل دون خوف من التعرض للهجوم".

وقال إن وفد المملكة المتحدة "سيعمل مع أعضاء المجلس والشركاء الدوليين بما في ذلك التحالف العالمي للقاحات والتحصين GAVI، والأمم المتحدة، لضمان حصول شعب ميانمار على اللقاحات بطريقة عادلة، بغض النظر عن السياسة والعرق، أو الدين".

قبل الاجتماع، أبدت سفيرة أيرلندا جيرالدين بيرن ناسون قلقها بشأن تطعيم "الأشخاص المستضعفين مثل الروهينغا".

واستمع أعضاء مجلس الامن إلى المبعوثة الخاصة لميانمار كريستين بورجنر ووكيل الأمين العام بالنيابة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ في مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) راميش راجاسينغهام.

رایکم