۲۹۹مشاهدات
بحث وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة مع السفير الأمريكي في طرابلس ريتشارد نورلاند، ضرورة خروج القوات الأجنبية من ليبيا.
رمز الخبر: ۵۵۷۸۰
تأريخ النشر: 18 August 2021

موقع تابناك الإخباري_وحسب ما نشرته السفارة الأمريكية في ليبيا عبر حسابها في موقع "تويتر"، فقد بحث المسؤولان السبل التي يمكن للمجتمع الدولي من خلالها مساعدة الليبيين على تحقيق رغبتهم في إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في 24 ديسمبر.

وأكدا أن هذه السبل ينبغي أن تكون على النحو المحدد من قبل ملتقى الحوار السياسي الليبي.

كما ناقش بوريطة ونورلاند أهمية خفض تصعيد الوجود العسكري الأجنبي في ليبيا في أقرب وقت ممكن.

وأعرب سفير الولايات المتحدة الأمريكية في ليبيا عن تقديره العميق لاستعداد المغرب الإسهام في حث جميع الأطراف على تقديم تنازلات الآن بشأن القضايا الصعبة المطروحة عليهم بما يخدم مصلحة الشعب الليبي.

وقال نورلاند إن "بلاده تثمن عاليا الدور البناء الذي يقوم به المغرب من أجل دعم المسلسل السياسي في ليبيا".

ووصف مباحثاته مع بوريطة بأنها "بناءة جدا"، مشيرا إلى أنها تناولت العديد من المواضيع المتعلقة بالانتخابات الليبية المتوقع إجراؤها في ديسمبر المقبل، مضيفا أن الوقت قد حان لوضع الإطار الدستوري والقانوني حتى يتسنى إجراء هذه الانتخابات.

رایکم
آخرالاخبار