۳۵۰مشاهدات
أعلنت لاتفيا أمس الثلاثاء حالة طوارئ محلية على طول حدودها مع بيلاروس، في الوقت الذي أقر فيه برلمان ليتوانيا قانونا يجيز بناء سياج حدودي لوقف تدفق المهاجرين غير الشرعيين.
رمز الخبر: ۵۵۴۵۲
تأريخ النشر: 12 August 2021

موقع تابناك الإخباري_وفي الساعات الـ24 الأخيرة، عبر نحو 200 مهاجر من بيلاروس إلى لاتفيا، الدولة العضو في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي والتي تعد 1,9 مليون نسمة.

وقال رئيس وزراء لاتفيا، كريسيانيس كارينس، "حالة الطوارئ يعني أن الحدود بين لاتفيا وبيلاروس ستغلق عمليا أمام الجميع"، وذلك بعدما وافقت الحكومة على تبدأ حال الطوارئ اعتبارا من الأربعاء وحتى العاشر من تشرين الثاني/نوفمبر.

وفي ليتوانيا المجاورة أقر البرلمان أمس الثلاثاء قانونا يعطي الضوء الأخضر لبناء سياج على طول الحدود مع بيلاروس.

وقالت وزيرة الداخلية الليتوانية أغني بيلوتيت، "يجب أن تكون لدينا حدود قوية يعول عليها مع بيلاروس... في أقرب وقت ممكن"، مشيرة الى أن إقرار القانون خفّض المدة اللازمة لبناء السياج الذي تبلغ كلفته 152 مليون يورو الى النصف.

رایکم
آخرالاخبار