۳۰۱مشاهدات
قال متحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، إن بعثة الأمم المتحدة في مالي "أدانت بشدة الهجمات البربرية" التي ارتكبتها عناصر من جماعة مسلحة مجهولة الهوية ضد السكان المدنيين يوم الأحد في بلدة واتاغونا".
رمز الخبر: ۵۵۳۶۳
تأريخ النشر: 10 August 2021

موقع تابناك الإخباري_ أوضح دوجاريك في تصريحات للصحفيين في المقر الدائم بنيويورك، أمس الاثنين، أنه "مصادر محلية أبلغت البعثة أن عدد القتلى المؤقت قد يكون أكثر من 50 قتيلاً وعدة جرحى".

وتابع قائلاً: "هذه الهجمات المتعمدة ضد السكان المدنيين تشكل انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان الدولية والقانون الإنساني الدولي. الترتيبات جارية لنشر بعثة حفظ السلام لبعثة ميدانية لتأمين الموقع، فضلاً عن تكثيف الدوريات في المنطقة المتضررة والتنسيق مع قوات الأمن والدفاع المالية".

وقال دوجاريك أيضًا: "ستساعد بعثة الأمم المتحدة أيضا بفتح تحقيق في حقوق الإنسان من أجل تحديد الظروف التي ارتكبت فيها هذه الفظائع وللمساعدة في تحديد الأطراف المسؤولة لمساعدة السلطات المالية على تقديم الجناة إلى العدالة".

رایکم
آخرالاخبار