۱۵۷مشاهدات
رمز الخبر: ۵۴۹۸۰
تأريخ النشر: 02 August 2021

ندد محافظ غزة إبراهيم أبو النجا بشدة بتطبيع بعض الدول العربية والخليجية مع كيان الاحتلال الإسرائيلي، فيما أكد أن الفلسطينيون لا يراهنون على تغير الغدارة الأمريكية أو الحكومة الإسرائيلية "بل نراهن على وحدتنا وقوة حجتنا".

وخلال لقاء مع وكالة تابناك قال أبو النجا إنه "لم يكن يخطر ببالنا أن ينضم إلى أعدائنا الحقيقيين أشقاء لنا، هم أبناء جلدتنا وأبناء عروبتنا وأبناء ديننا"، وتابع: "أن نرى أنه ينضم إلى هذا العدو أخ لنا، هذا شيء ثقيل على النفس ويجهدنا ويتعبنا ويزيد من حصارنا".

وقال المسؤول في السلطة الفلسطينية إنه "نحن لا نراهن إلا على حقوقنا أولا وعلى وحدة شعبنا وعلى قوة حجتنا وعلى قرارات الشرعية التي لم تخدمنا ولكنها أبقت على حقوقنا ثابتة غير قابلة للتصرف".

وقال إن "الإسرائيليين يتحدثون أنه ليس لديهم من يشاركهم (في عملية السلام من الطرف الفلسطيني)، لكن هذا ليس صحيحا.. نحن الذين نقول ليس في إسرائيل شريك للسلام".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار