۲۶۶مشاهدات
أعلنت ولاية سنار السودانية حالة الاستنفار القصوى بعد ارتفاع مناسيب مياه النيل الأزرق في معظم الأحباس بالولاية.
رمز الخبر: ۵۴۹۵۹
تأريخ النشر: 01 August 2021

وكالة تبناك الإخبارية_ قال والي ولاية سنار، الماحي محمد سليمان، أن حكومته ولجنة أمنها ستظل في حالة انعقاد دائم تحسبا لأي طارئ، بعد ارتفاع مناسيب مياه النيل الأزرق.

وناشد والي ولاية سنار، المواطنين القاطنين على النيل الأزرق أخذ الحيطة والحذر، بعد ورود معلومات تقضي بارتفاع مناسيب النيل الأزرق، إضافة إلى هطول أمطار غزيرة في أعالي الهضبة الإثيوبية، وذلك تحسبا لأي فيضان.

وفي سياق متصل، أفادت لجنة الفيضان التابعة لوزارة الري والموارد المائية السودانية، اليوم السبت، بأن مناسيب النيل في الخرطوم، اقتربت من مستوى الفيضان، وذلك بعد أن تجاوز إيراد النيل الأزرق عند محطة الديم، على الحدود السودانية الأثيوبية، 600 مليون متر مكعب.

وتوقعت اللجنة ارتفاع مناسيب النيل بنحو 30 سنتيمترا خلال الساعات المقبلة.

وبحسب البيان، فقد سجلت مناسيب النيل عند الخرطوم 15.72 متر، أي أقل بنحو 78 سنتمتر من منسوب الفيضان البالغ 16.50 متر، وحذر البيان من أن جميع القطاعات ستشهد ارتفاعا بمتوسط 30 سنتيمتر، داعيا المواطنين على ضفاف نهر النيل في كل القطاعات أخذ كل الاحتياطات اللازمة.

ويشهد السودان فيضانات وسيول عاتية عادة في كل موسم خريف، تؤدي إلى إتلاف ملايين المنازل وتدمير وسائل سبل كسب العيش، بسبب ضعف البنية التحتية.

رایکم
آخرالاخبار