۲۰۵مشاهدات
الشيخ الخزعلي متسائلا:
أكد الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق الشيخ قيس الخزعلي أن الحدث الأبرز في الأيام التي مضت كانت زيارة رئيس الوزراء العراقي إلى الولايات المتحدة الامريكية والبيان المشترك الذي خرج على لسان وزيري خارجية البلدين والجدل الذي حصل حول موضوع خروج القوات القتالية من العراق بين مؤيد وبين نافي او مشكك.
رمز الخبر: ۵۴۸۱۷
تأريخ النشر: 29 July 2021

وكالة تبناك الإخبارية_ بهدف تبيان الموقف من الزيارة قدم الشيخ الخزعلي في كلمة له بمناسبة عيد الغدير، ملاحظات جاء منها: "ان عنوان القوات المقاتلة في البيان الامريكي العراقي ليس واضحاً شموله أو عدم شموله للقواعد الجوية طائرات والطيران العسكري وإنما ليس واضحا شموله للجنود المقاتلين يعني ال2500 ! لأنه لم يذكر هذا الرقم أو غيره.

وتابع: "إن عبارة أن القواعد التي تستضيف افراد الولايات المتحدة وأفراد التحالف الدولي الآخرين هي قواعد عراقية" الذي أفهمه من هذه العبارة أنه لن يوجد هناك إخلاء أي قاعدة من القواعد الأمريكية بل هذه العبارة تؤكد بقاءهم في هذه القواعد كل القضية كما قلنا تغيير العنوان ، يعني هذه القاعدة التي يتواجد فيها القوات الأمريكية بدل أن يكون إسمها (قاعدة عين الاسد الجوية الامريكية) باللغة الانكليزية الى (معسكر عين الاسد العراقي) باللغة العربية فقط لا غير .

وأكمل: "لم يتضمن البيان اي إشارة ولو من بعيد إلى موضوع الطيران الأمريكي فوق السماء العراقية وانتهاكه للسيادة وإستعماله لأغراض التجسس كما هو الحال في أغلب هذا الطيران في بغداد أو لأغراض مراقبة أو إستهداف الحشد الشعبي وفصائل المقاومة وهو الطيران الذي يحلق فوق محافظات الوسط والجنوب ، فوق النجف وكربلاء وبابل وواسط والبصرة وذي قار ، ماذا يفعل الطيران الأمريكي فوق هذه المحافظات الخالية تماماً من داعش".؟

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار