۴۱۶مشاهدات
أكد وزير الموارد المائية العراقي مهدي رشيد الحمداني أهمية التنسيق الفني بين الجانبين السوري والعراقي لضمان حصول البلدين على حقوقهما في المياه.
رمز الخبر: ۵۴۳۲۳
تأريخ النشر: 15 July 2021

وكالة تبناك الإخبارية_ كان قد استقبل وزير الخارجية السوري فيصل المقداد في مكتبه بوزارة الخارجية وزير الموارد المائية العراقي مهدي رشيد الحمداني والوفد المرافق، وبحث معه التعاون بين البلدين في مجالات المياه والموارد المائية وتوحيد موقفهما في المحافل الدولية للحفاظ على حقوقهما المائية من نهري الفرات ودجلة وبما يحقق المصلحة المشتركة للبلدين.

وأكد الجانبان أهمية تعزيز العمل المشترك والتنسيق على مختلف المستويات للحصول على حقوق البلدين وبما يضمت تقاسم عادل لمياه دجلة والفرات بين دول المنبع والمصب وفق القوانين الدولية والاتفاقيات الموقعة في هذا الصدد.

ومن جهته، أكد الوزير الحمداني أهمية التنسيق الفني بين الجانبين السوري والعراقي لضمان حصول البلدين على حقوقهما في المياه من دولة المنبع، وكذلك العمل على وضع برامج تشغيلية متوافقة للمياه والمنشآت القائمة عليها، بما يضمن مصلحة البلدين الشقيقين.

وتهدف الزيارة التي تستمر أربعة أيام إلى دراسة واقع تقاسم المياه، والتعاون البنّاء بين الجانبين لمواجهة التحديات المائية الناجمة عن نقص الواردات المائية من الجانب التركي، إضافة إلى الأضرار التي خلفتها المتغيرات المناخية والجفاف الذي شهدته المنطقة العام الجاري.

ويتضمن برنامج زيارة الوفد العراقي عقد سلسلة من الاجتماعات الفنية بين خبراء وفنيي وزارتي الموارد المائية في سوريا والعراق، كما سيلتقي الوفد العراقي اليوم رئيس مجلس الوزراء حسين عرنوس، إضافة إلى إقرار النتائج التي تتوصل إليها الفرق الفنية في وزارتي البلدين، والعمل مستقبلاً وفق هذه الأسس التي سيتم اعتمادها خلال هذه الزيارة.

رایکم