۶۵۹مشاهدات
اينما كانت هنالك آثار تاريخية موجودة في الخارج بصورة غير قانونية سنقوم بمتابعتها واعادتها الى البلاد.
رمز الخبر: ۵۴۰۷۱
تأريخ النشر: 08 July 2021

اكد وزير التراث الثقافي والسياحة والاعمال اليدوية الايراني علي اصغر مؤنسان، استعادة الكثير من الآثار والاشياء التاريخية المهربة الى الخارج من ضمنها من اميركا.

وقال مؤنسان في تصريح له اليوم الثلاثاء: اينما تكون هنالك آثار تاريخية مهربة الى الخارج سنقوم بمتابعتها واعادتها الى البلاد.

واضاف: ان قسما من الآثار الايرانية الموجودة في الخارج كانت قد اخرجت بصورة رسمية وقبل انعقاد المعاهدات العالمية فيما تم تهريب القسم الاخر منها الى الخارج.

وتابع قائلا: اينما تكون هنالك آثار تاريخية فاننا نقوم بتحديدها واتخاذ الاجراءات القانونية بشانها حيث قامت الحكومة الثانية عشرة (الحالية) باستعادة اكثر من 270 اثرا تاريخيا قيما جدا الى البلاد.

واوضح بان هذه الاثار تمت استعادتها الى البلاد في فترة ترامب والحظر والحرب الاقتصادية واضاف: لقد قمنا برصد شحنة تضم 1400 شيء تاريخي وتمثال راسي من العهد الاخميني في اميركا وتمكنا من الحيلولة دون طرحها في المزاد ومن ثم استعادتها الى البلاد.

واكد بان نهج استعادة الاشياء التاريحية للبلاد مازال مستمرا وقال: اينما كانت هنالك آثار تاريخية موجودة في الخارج بصورة غير قانونية سنقوم بمتابعتها واعادتها الى البلاد.

رایکم
آخرالاخبار