۵۵۲مشاهدات
ووصف خاتمي حكومة مبارك المخلوع في مصر بانها كانت تحمل صفة الاسلام ولكنها كانت علمانية , مضيفا : ان هذه الوصفات رجعية جدا وان الشعوب تفهم المواقف المتناقضة لبعض مسؤولي الدول , ومن الاحرى ان يتكلم هؤلاء المسؤولين بمصداقية.
رمز الخبر: ۵۳۹۵
تأريخ النشر: 17 September 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اكد خطيب صلاة الجمعة المؤقت في طهران حجة الاسلام سيد احمد خاتمي ان التطورات في المنطقة تعد ربيعا للاسلام والقرآن وخريفا للكيان الصهيوني.

ویذکر ان حجة الاسلام سيد احمد خاتمي قال في الخطبة الثانية لصلاة الجمعة التي اقيمت بامامته بجامعة طهران والشوارع المحيطة بها: ان تطورات المنطقة هي صحوة اسلامية بلا ريب حيث اضيئت شعلتها الوهاجة بذكر الاسلام وحب الله.

واوضح خاتمي انه بعد مرور ثمانية اشهر على موجة الصحوة الاسلامية العظيمة فقد تحققت نجاحات باهرة منها الاطاحة بالحكام الدكتاتوريين في تونس ومصر وليبيا, مضيفا: ان تضاعف وتيرة النزعة المعادية للاستكبار كانت ايضا من البركات الناتجة عن الصحوة الاسلامية لشعوب المنطقة.

واضاف: ان امريكا اصابها الذل بحيث ان بعض شعوب دول المنطقة التي يحكمها عملاء لامريكا , اقدموا على سحق العلم الامريكي واطلاق شعار الموت لامريكا.

واشاد امام جمعة طهران المؤقت بقيام الشعب المصري باقتحام سفارة الكيان الصهيوني بالقاهرة مما ادى الى فرار طاقم السفارة بشكل مخز , واصفا هذا العمل بانه وصمة عار على هذا الكيان المزيف.

ودعا خطيب صلاة جمعة طهران شعوب العالم الاسلامي الى السعي للقضاء على الكيان الصهيوني.

وتابع خاتمي قائلا : ان الكيان الصهيوني الذي كان يرفع شعار من النيل الى الفرات قام بقتل 5 آلاف بريء في مخيمات الفلسطينيين المظلومين , ولكن دمائهم التي سفكت بغير حق قد اثمرت حاليا.

واضاف: ان الوقت الحاضر هو خريف اسرائيل وربيع انتصار الاسلام والقرآن , ونطلب من جميع الغيورين في العالم الاسلامي ان يمرغوا انف امريكا والكيان الصهيوني بالتراب , ويسددوا ضربة موجعة الى الدول المساومة التي اقامت سفارات للكيان الصهيوني , لان وجود سفارة للكيان المزيف لا معنى له.

واوضح خاتمي ان من النتائج الاخرى للصحوة الاسلامية ان الثوار اكدوا ان الاسلام هو محور حركتهم, مضيفا: ان الثوار اعلنوا انهم بصدد اقامة سيادة الشعب الدينية وهو الامر الذي تخشى منه بشدة امريكا الاستكبار العالمي.

واعرب خاتمي عن امله في ان ينصر الباري تعالى الشعب البحريني المقاوم والمظلوم ويحقق مطالبه المشروعة , ويقضي على الظالمين.

وتوجه خطيب جمعة طهران المؤقت بكلامه الى بعض مسؤولي الدول الذين يدعون الى اقامة النظام العلماني في المنطقة , قائلا : انصح هؤلاء المسؤولين الذين يقومون بجولات هذه الايام بان الحكومات العلمانية هي حكومات مريضة , وان الشعوب تتصدى لمثل هذه الحكومات.

ووصف خاتمي حكومة مبارك المخلوع في مصر بانها كانت تحمل صفة الاسلام ولكنها كانت علمانية , مضيفا : ان هذه الوصفات رجعية جدا وان الشعوب تفهم المواقف المتناقضة لبعض مسؤولي الدول , ومن الاحرى ان يتكلم هؤلاء المسؤولين بمصداقية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: