۳۴۲مشاهدات
نظمت وزارة حقوق الانسان والمجلس الأعلى للأمومة والطفولة بصنعاء مؤتمرا صحفيا أدانت فيه قرار إدراج الطرف الوطني في قائمة منتهكي حقوق الأطفال وتبرئة القاتل الحقيقي، بصورة أوضحت الانحياز الأممي مع قوى العدوان ومشاركتهم قتل أطفال اليمن.
رمز الخبر: ۵۳۵۷۱
تأريخ النشر: 29 June 2021

وكالة تبناك الإخبارية_ وزارة حقوق الإنسان والأمانة العامة للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة أكدت في المؤتمر الصحفي أن ما أقدمت عليه الأمم المتحدة يعد بادرة خطيرة شجعت قوى التحالف وأعطتها الضوء الأخضر لارتكاب مزيدٍ من الجرائم بحق الأطفال والإفلات من العقاب.

رایکم