۲۴۷مشاهدات
رمز الخبر: ۵۲۹۸۳
تأريخ النشر: 16 June 2021

تصريح خاص/تابناك_ اعتبر القيادي في لجان المقاومة الفلسطينية في غزة أبو الحسن ششنية خروج الفلسطينيين اليوم في القطاع المحاصر لإسناد المقدسيين في وجه مسيرة الأعلام التهويدية في القدس المحتلة، تعبير جديد عن مدى وحدة هذا الشعب الفلسطيني وحبه للأقصى وللقدس الشريف وتمسكه بخيار المقاومة.

وأكد القيادي في المقاومة ان "الكلمة الفصل هي لأهل القدس وللمقاومة جمعاء".

وكشف ان "المقاومة أرسلت رسائلها عبر وحداتنا العاملة من أحفاد الناصر وأطلقت البلالين الحارقة والمتفجرة نحو الخط الزائل وإلى داخل الكيان المزعوم"، مضيفا أن الغرفة المشتركة للمقاومة ستجتمع "وإن زاد العدو ستزيد المقاومة".

بدوره أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس إسماعيل رضوان أن الحركة تنظر بخطورة لهذا الاستفزاز (مسيرة الأعلام التهويدية للمستوطنيين نحو باب العامود) محملا الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن تداعيات جرائمه ضد المسجد الأقصى والمقدسيين في حيي الشيخ جراح وبطن الهواء.

وشدد رضوان على ان القدس خط أحمر، وأن المساس بالمسجد الأقصى سيقابله رد للمقاومة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار