۱۷۸مشاهدات
قوات الاحتلال تعتدي على الفلسطينيين، وتغلق باب العامود، وتعتقل عدداً من الشبّان في القدس المحتلة، قبيل وصول مسيرة الأعلام الإسرائيلية.
رمز الخبر: ۵۲۹۷۲
تأريخ النشر: 15 June 2021

أفادت مراسلة الميادين، اليوم الثلاثاء، بأن شرطة الاحتلال الإسرائيلي تستفزّ الفلسطينيين عند باب العامود في القدس المحتلة، من خلال منعهم من التجمع في المكان، والتضييق عليهم.

وأضافت مراسلتنا أن الفلسطينيين رفضوا الانسحاب من مكان تجمُّعهم في باب العامود، على الرغم من التهديدات التي أطلقتها القوات الإسرائيلية، مؤكدةً أن الاحتلال نشر وحدة "اليسام" في باب العمود لإجبار الفلسطينيين على المغادرة، تمهيداً لانطلاف "مسيرة الأعلام" من جانب المستوطنين.

واعتدت قوات الاحتلال بوحشية على الفلسطينيين، واعتقلت عدداً منهم في باب العامود، بعد الاعتداء عليهم بالضرب المبرّح.

وقالت مراسلة الميادين إن "الفلسطينيين يتصدّون لاعتداءات الاحتلال، ويصرّون على البقاء في باب العامود".

ودفع الاحتلال مزيداً من جنوده إلى باب العامود لإجبار الفلسطينيين على المغادرة، ومنع صحافيين، بينهم مصور قناة الميادين، من الاقتراب من الحشود الفلسطينية.

كذلك، أغلق الاحتلال باب العامود بالحواجز الحديدية، ومنع الفلسطينيين من التجمع فيه، لتسهيل مرور مسيرة المستوطنين.

بالتزامن، اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي على الأهالي في شارع نابلس في القدس المحتلة.

وفي وقت سابق اليوم، أفاد مراسل الميادين بأن المتطرف يهودا غليك اقتحم باحات المسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال، مشيراً إلى أن اقتحام غليك للأقصى يأتي وسط توتر شديد قبل ساعات من مسيرة الأعلام للمستوطنين في القدس المحتلة.

وأكّدت فصائل فلسطينية تأهُّب المقاومة للردّ على اعتداءات الاحتلال والدفاع عن المقدَّسات، تزامناً مع ترقُّب انطلاق مسيرة الأعلام للمستوطنين في القدس المحتلة.

المصدر:الميادين 

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار