۱۸۹مشاهدات
اعلن الامين العام لحركة عصائب اهل الحق الشيخ قيس الخزعلي، عن تطبيق قرار التصعيد ضد القوات الامريكية بشكل فعلي.
رمز الخبر: ۵۲۹۱۹
تأريخ النشر: 15 June 2021

وكالة تبناك الإخبارية_ قال الخزعلي في كلمة القاها بمناسبة ذكرى استشهاد المرجع الديني السيد الشهيد محمد الصدر وتأسيس الحشد الشعبي، ان " اصرار الادارة الامريكية على ابقاء قواتها العسكرية على ارضنا وهنا مرة اخرى نؤكد ان هذا الفعل هو مخالفة للدستور العراقي وتجاهل لقرار مجلس النواب العراقي وهو عدم احترام لارادة الملايين من ابناء هذا الشعب، اما التحجج بان بقاءهم هو بطلب الحكومة العراقية فالجواب انه الحكومة تنفي في لقاءاتها مع القوى السياسية انها طلبت ذلك".

واضاف ان "هذا الاصرار على ابقاء القوات العسكرية معناها رسالة واضحة بعدم جدوى الطرق السياسية والسلمية في خروجهم وهذا يجعل خيار المقاومة هو الخيار الشرعي الوحيد، وهذا ما فهمته فصائل المقاومة وعلى هذا الاساس صار قرار تصعيد العمليات على هذه القوات لاجبارها على الخروج حفاظا على الدستور وتطبيقا لقرار البرلمان وتنفيذا لارادة الشعب".

وتابع "على الادارة الامريكية ان تفهم ان قرار تصعيد العمليات هو قرار عراقي وطني بامتياز وان مفاوضتهم مع الجمهورية الاسلامية لن تنفعهم في هذا المجال وفصائل المقاومة لن تتوقف مطلقا عن الخيار العسكري الا بالخروج الفعلي للقوات الامريكية" .

واكد ان " قرار التصعيد بدأ تطبيقه بالفعل واذا لم تفهم الادارة الامريكية الرسالة وتسحب قواتها وقامت بالرد باستهداف قيادات فصائل المقاومة او مقرات الحشد الشعبي فعليهم ان يتأكدوا ان الجهوزية للرد على الرد حاضرة وان في جعبت الفصائل الشيء الكثير وما لا يتوقعونه والبادي اظلم. والجميع اعد نفسه لكافة التحديات و الاحتمالات و لا يتصوروا اننا نخاف من التهديد او نحرص على الحياة بل نحن قوم سبيلنا المقاومة وطريقنا الكرامة وغايتنا الشهادة".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار