۴۴۵مشاهدات
ان الاستبداد موجود بشكل كبير جدا على المستوى السياسي، وان القمع هو لغة النظام اليومية متجاوزا كل حقوق الانسان ومتعديا على الحرمات ليل نهار.
رمز الخبر: ۵۲۸۳
تأريخ النشر: 07 September 2011
شبکة تابناک الأخبارية: اعتبر الناشط السياسي البحريني السيد جعفر العلوي، الاميركان بانهم الظهير الاول المساند للنظام البحريني، ولو ارادوا ايقاف عمليات القمع والبطش التي يقوم بها النظام فبامكانهم ان يفعلوا ذلك.

وقال العلوي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية اليوم الاربعاء: ان عمليات القهر اليومي مستمرة في الشوارع والاحياء والقرى والمدن في البحرين.

واضاف: ان الاستبداد موجود بشكل كبير جدا على المستوى السياسي، وان القمع هو لغة النظام اليومية متجاوزا كل حقوق الانسان ومتعديا على الحرمات ليل نهار.

ولفت الى ان الاميركان هم الظهير الاول والقوي المساند للنظام البحريني واضاف: انه حينما ارادت السلطات البحرينية حل جمعية الوفاق والعمل الاسلامي، تم توقف هذه الخطوة بمجرد اتصال هاتفي وهو ما يدلنا على انه اذا اراد الاميركا ايقاف اي عملية رعب وقمع فانهم يستطيعون ايقافها لكنهم يريدون استمرار هذه المحاكم الهزلية المسرحية التي تقوم على اساس القمع والتعذيب، وان كل الاعترافات انما انتزعت تحت التعذيب ولا قيمة لها.

وقال: ان شبابنا ونساءنا يقتلون برصاص اميركي بالدرجة الاولى وبمسدسات وقنابل مستوردة من فرنسا وبريطانيا واميركا اساسا.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار