۳۳۷مشاهدات
تلقى السفير الإماراتي لدى كيان الاحتلال محمد محمود آل خاجة دعوة من جمعيات استيطانية للمشاركة في اقتحام المسجد الأقصى، وذلك بعد زيارته ما يسمى رئيس مجلس حكماء التوراة الحاخام الاكبر شالوم كوهين.
رمز الخبر: ۵۲۴۷۴
تأريخ النشر: 04 June 2021

يصول السفير الإماراتي محمد محمود آل خاجة ويجول داخل كيان الاحتلال، ويواصل بلا هوادة كسر كل المحرمات الدينية والسياسية ضمن مسلسل التطبيع الاماراتي مع العدو الصهيوني، وذلك في وقت ما يزال قطاع غزة يلملم أشلاء شهدائه من الأطفال والنساء ويضمد جراح مصابيه جراء العدوان الاسرائيلي الأخير..

فبعد أيام على زيارته زعيم ما تسمى بحركة شاس المتطرفة الحاخام شالوم كوهين في القدس المحتلة، تلقى آل خاجة دعوة من جمعيات استيطانية متطرفة لمشاركة المستوطنين في اقتحام المسجد الأقصى.

ففي تغريدة نقلتها الإذاعة الرسمية الصهيونية "كان" ، وجه ما يسمى بصندروق إرث جبل الهيكل رسالة إلى السفير الاماراتي لدى اسرائيل للقاء والصعود سوياً إلى الجبل في إشارة الى المسجد الأقصى المبارك.

نشاطات آل خاجة التطبيعية لم تقف عند حدود السياسة، بل شملت أيضاً الرياضة.. فقد تداول مغردون صهاينة من بينهم عضو الكنيست "جاي معيان " مقاطع فيديو وصوراً للسفير الاماراتي وهو يشاهد إلى جانب الرئيس الصهيوني السابق رؤوفين ريفيلن مباراة نهائي كأس إسرائيل لكرة القدم.

هذه المشاهد أثارت غضباً عارماً على وسائل التواصل الاجتماعي.. مغردون عرب وخليجيون عبروا عن سخطهم من وقاحة السفير الاماراتي.

رایکم
آخرالاخبار