۲۶۴مشاهدات
الشيخ قبلان يبارك إعادة انتخاب بشار الأسد رئيسا لسوريا:
بارك المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان للشعب السوري وقيادته وقطاعاته المختلفة "إعادة انتخاب الرئيس المقاوم بشار الأسد رئيسا لسوريا بكل ما تعنيه سوريا من رمز قوة وممانعة وثبات ومقاومة وانتصارات".
رمز الخبر: ۵۲۲۲۸
تأريخ النشر: 29 May 2021

وكالة تبناك الإخبارية_ اعتبر قبلان في بيان له أن "الشعب السوري بهذه الانتخابات أكد أنه مركز الثقل وميزان القوة، ليوجه بذلك صفعة مدوية لكل المشاريع الدولية والإقليمية التي قادت حربا عالمية بزعامة واشنطن بهدف هزيمة سوريا، فخرج العالم مهزوما، وانتصرت سوريا ومعها محور الممانعة والمقاومة الذي شاركها الدم والتضحيات والانتصارات".

وأشار إلى أن "الشعب السوري حول يوم الانتخاب إلى إعصار مدمر وملحمة نصر انتخابية تلاقي الانتصار التاريخي لسوريا على عواصم الشر الدولي الإقليمي"، محذرا من "أي حكومة لبنانية تقفز فوق نتائج الانتخابات السورية لأن مصالح سوريا ولبنان واحدة وتاريخية وأبدية".

وقال قبلان، "لا قيام للبنان إلا بالانفتاح والترابط مع سوريا، والعكس صحيح، ولن نقبل بأمركة لبنان، ولا بتنفيذ أوامر دولية تزيد من خنق لبنان أو سوريا عن طريق الاختباء وراء قانون قيصر الفاسد".

وطالب بـ"تأليف حكومة لبنانية تضع برأس أولوياتها الانفتاح على سوريا على قاعدة شراكة مصالح ومسؤوليات وترابط وجود ومنافع وأدوار تاريخية ومستقبلية، وزمن قيصر انتهى"، مؤكدا أن "ما كشفه انتصار غزة يؤكد أن الهيمنة الأميركية بمنطقتنا مجرد نمر من ورق، والمحسوم عندنا ضرورة اعتماد شراكة مصالح قوية وكاملة وشاملة مع سوريا وليس الاستسلام للزعيق الأميركي".

وشدد على أن "اليوم تاريخ جديد وبداية جديدة والعين على سوريا الرمز والثبات والانتصارات بقيادة رئيس مقاوم وشعب ممانع ومحور كرامة وأصالة وتاريخ على قاب قوسين أو أدنى من تحرير القدس وفلسطين".

رایکم
آخرالاخبار