۳۳۴مشاهدات
في ذكرى تحرير الجنوب إعادة تجسيد لاولى لحظات التحرير عند المعابر الحدودية في زمن الاحتلال.
رمز الخبر: ۵۲۱۳۹
تأريخ النشر: 24 May 2021

الى الطريق المؤدي من وادي الحجير الى بلدة القصير وايضا بلدة دير سريان، عاد أوائل مقتحمي الاراضي المحررة ليجسدوا أولى لحظات النصر المؤزر في مشهدية تمثيلية ترجعُ الى الاذهان لحظات حُفرت بحبر الذهب في تاريخ لبنان والمنطقة

وهنا النسوة كانت تصطفت لاستقبال المحررين بالزهور والرز وزغاريد النصر... كل أراضي الجنوب تروي حكايات النصر .

وعند معبر بيت ياحون سابقا حيث كان جيش الاحتلال قبل احد وعشرين عاما، وقف الجيش اللبناني لاستقبال مسيرات المواطنين بالسيارات المكلله بأعلام المقاومة.

يحتفل لبنان في 25 أيار/مايو من كل عام بعيد المقاومة والتحرير، وهو تاريخ اندحار الجيش الإسرائيلي من معظم الأراضي اللبنانية التي احتلها في العام 1978.

وفي هذا اليوم عام 2000 نجحت المقاومة الإسلامية بدحر الجيش الإسرائيلي عن اراضي جنوب لبنان دون حصول اي مفاوضات او اتفاقيات مع "إسرائيل" ودون أي قيد أو شرط، وتحت ضربات المقاومة الإسلامية والجنوبيين الذين أنجزوا التحرير جنبا إلى جنب.

المصدر: قناة المنار.

رایکم
آخرالاخبار