۲۷۷مشاهدات
واشار الى ان الشهيد خدابخش غريب زادة من مواليد 1974 متزوج لديه بنت وولدين، والشهيد مسلم درزادة من مواليد 1995.
رمز الخبر: ۵۱۵۳۸
تأريخ النشر: 09 May 2021

اعلن قائد قوات التعبئة (البسيج) في قضاء نيكشهر بمحافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق ايران، اعتقال احد منفذي اغتيال أثنين من عناصر التعبئة من أهل السنة أمس الجمعة.

وقال قائد التعبئة في مدينة نيكشهر، علي اكبر صفوي ، ان المتهم رضا رئيسي فرد، هو الشخص الذي أعطى السيارة لمنفذي اغتيال اثنين من عناصر التعبئة، والذي تم اعتقاله بعد اجراء التحريات.

واوضح صفوي إن الشهيدين من عناصر التعبئة في نيكشهر، هما من اهل السنة، مضيفا: امس الجمعة 7 مايو وفي الساعة 16:45 في قرية هيجان التابعة لقضاء نيكشهر، تم اغتيال التعبوي خدابخش غريب زادة، قائد مقر الشهيد عيسى درزادة، ومسلم درزادة مسؤول كتيبة بيت المقدس على يد مهراب صلاحي شقيق الشرير حسن صلاحي.

واشار الى ان الشهيد خدابخش غريب زادة من مواليد 1974 متزوج لديه بنت وولدين، والشهيد مسلم درزادة من مواليد 1995.

وعن تفاصيل حادث اغتيال هذين الشهيدين قال صفوي: الشهيد خدابخش غريب زادة، استشهد بعد ان اصيب برصاص كلاشينكوف في الرأس والوجه، كما تم أخذ الشهيد مسلم درزادة كرهينة في يوم الخميس لإطلاق وتم حبسه في صندوق السيارة وقيّدت يديه، وفي يوم استشهاد خدابخش غريب زادة الجمعة، استشهد درزادة بعد اطلاق رصاصتين في صدره.

رایکم