۲۳۹مشاهدات
قال قيادي في جيش استقلال كاتشين، أحد أقوى الجماعات المتمردة في ميانمار، إن الجماعة أسقطت طائرة هليكوبتر بعد ضربات جوية شنها الجيش.
رمز الخبر: ۵۱۳۸۲
تأريخ النشر: 04 May 2021

وكالة تبناك الإخبارية_ تشير تقديرات الأمم المتحدة إلى فرار عشرات الآلاف من المدنيين بسبب القتال بين الجيش ومتمردي الأقليات العرقية في المناطق الحدودية الشمالية والشرقية النائية.

وتصاعد القتال بعد أن سيطر قادة الجيش على السلطة في الأول من شباط/ فبراير وأطاحوا بالحكومة المنتخبة بزعامة أونغ سان سو تشي.

وقال رئيس قسم المعلومات في جيش استقلال كاتشين، إن الهليكوبتر أُسقطت في حوالي الساعة 10:20 صباحًا بالتوقيت المحلي بالقرب من قرية موموك في إقليم كاتشين.

وأضاف في تصريحات عبر الهاتف "شنّ المجلس العسكري ضربات جوية في تلك المنطقة منذ الثامنة أو التاسعة صباحًا، مستخدمًا مقاتلات كما أطلق أعيرة باستخدام هليكوبتر لذا رددنا بإطلاق النار عليهم".

وقال أحد سكان المنطقة، طالبًا عدم الكشف عن هويته، في تصريح عبر الهاتف إن أربعة أشخاص توفوا في المستشفى بعدما أصابت قذائف مدفعية ديرا في القرية.

رایکم