۳۸۳مشاهدات
قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، اليوم الجمعة، إن حادثة جبل الجرمق تعد "من أفظع الكوارث في تاريخ إسرائيل"، معلنا الحداد العام في الكيان يوم الأحد.
رمز الخبر: ۵۱۲۰۴
تأريخ النشر: 30 April 2021

وکالة تبناك الإخبارية_ استقبل المستوطنون الذين معظمهم هم من اليهود المتشددين الذين كانوا متواجدين في المكان، نتنياهو، بالصياح والشتائم ورمي الأشياء، مرددين عبارة "اخرج أيها النجس"، من المكان الذي يعتبرونه مقدسا.

وطالب نتنياهو الإسرائيليين بعدم نشر الشائعات حول هوية القتلى، مضيفًا: "الكثير من القتلى لم يتم التعرف عليهم حتى الآن وأطلب عدم نشر الشائعات عبر تواصل التواصل الاجتماعي حول هذا الأمر لأنه يحطم قلوب العائلات. دعوا السلطات تقوم بعملها".

وتابع: "سنجري تحقيقًا شاملًا وجادًا ومفصلًا للتأكد من عدم تكرار تلك الكارثة مجددًا".

وقتل 45 شخصا على الأقل وأصيب 150 آخرون بجروح في شمال كيان الاحتلال الاسرائيلي في تدافع ضخم حصل فجر الجمعة خلال احتفال ديني شارك فيه عشرات آلاف اليهود المتشددين، في أكبر تجمع في الكيان العبري منذ بدء جائحة كوفيد-19.

ووصل رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو الى مكان الحادث في طائرة مروحية.

وبلغت حصيلة القتلى 45 على الأقلّ، مع مقتل مستوطن جديد ظهر اليوم.

رایکم