۳۳۵مشاهدات
طالب رؤساء المجالس الإقليمية لمستوطنات "غلاف غزة"، اليوم الأحد، من حكومة الاحتلال الإسرائيلي العمل على إيجاد حل نهائي للمعاناة التي يعيشونها منذ 20 عامًا في ظل تكرار الجولات القتالية واستمرار إطلاق الصواريخ وما يترتب عليها من أزمات نفسية على المستوطنين وتعطيل لسير الحياة العامة.
رمز الخبر: ۵۱۰۶۹
تأريخ النشر: 26 April 2021

شبكة تابناک الإخبارية : وقال موقع "واللا" العبري، إن رؤساء مجالس مستوطنات الغلاف، طالبوا بصياغة استراتيجية طويلة المدي للتعامل مع الفلسطينيين بشكل عام ومع غزة بشكل خاص وإحراز تقدم في مفاوضات التسوية الجارية بين الطرفين بوساطة مصرية ودولية.

وأضاف رؤساء المجالس طالبوا للوصول إلى تسوية وعدم الاكتفاء بالحلول المؤقتة لأنهم لم يعودوا قادرين على تحمل الجولات وتبادل الضربات، على حد قولهم.

كما تحدث رؤساء المجالس عن حالة التوتر واليأس التي وصلوا إليها في نهاية الأسبوع بسبب تجدد إطلاق الصواريخ تجاه المستوطنات وتأثيره السلبي على المستوطنين.

وقال رئيس مجلس إقليمي "سدوت نغف" تامير عيدان ل موقع "واللا": "مررنا بيوم صعب ولا نخفى بأننا لم نعد قادرين على تحمل هذا الواقع وتكرار الجولات القتالية ونطالب الحكومة بوضع حد نهائي سواء كان سياسيا أو عسكريا".

وأضاف: "الفلسطينيون هم من يديروا لنا حياتنا وجدول اعمالنا فهم من يقرر متى وكيف نعمل ومتى نرسل أبناءنا إلى المدارس".

ومن جهته، قال رئيس مجلس "حوف أشكلون" إيتمار رفيفو، إن ما حدث يدل على ان المنطقة قابلة للانفجار في كل لحظة ولم نعد قادرين على تحمل جولات أخرى.

رایکم
آخرالاخبار