۳۷۲مشاهدات
رغم اننا شهدنا منعطفات وقيودا في قضية الاتفاق النووي الا ان علماءنا تمكنوا من تسلق القمم الرفيعة وتحقيق الاقتدار للبلاد.
رمز الخبر: ۵۱۰۴۲
تأريخ النشر: 25 April 2021

اكد النائب في مجلس الشورى الاسلامي حجة الاسلام موسى احمدي بان التخصيب بنسبة 60 بالمائة اثبت بان الاعمال التخريبية لا يمكنها المساس بالاقتدار العلمي للبلاد.

وقال حجة الاسلام احمدي في تصريح ادلى به لوكالة انباء "فارس": ان التخصيب بنسبة 60 بالمائة اثبت بان الاعمال التخريبية والارهابية للصهاينة والاستكبار العالمي لا يمكنها المساس بالاقتدار العلمي للجمهورية الاسلامية الايرانية.

واضاف عضو لجنة الطاقة في مجلس الشورى الاسلامي: رغم اننا شهدنا منعطفات وقيودا في قضية الاتفاق النووي الا ان علماءنا تمكنوا من تسلق القمم الرفيعة وتحقيق الاقتدار للبلاد.

وتابع قائلا: ان تخصيب اليورانيوم بنسبة 60 بالمائة اثبت باننا قادرون على ان نفعل ما نريده وليكن اعداءنا على ثقة بان باننا قادرون حتى على التخصيب بنسبة اعلى بهذه السهولة.

واكد انه على الدول الغربية القبول بانها اليوم امام ايران المقتدرة في مختلف المجالات ومنها القضية النووية واضاف: ان القبول بحقيقة ايران المقتدرة في القضايا النووية وغيرها امر صعب بالنسبة للدول الغربية الا ان التخصيب بنسبة 60 بالمائة اثبت بان كل ضجيجهم وتحليلاتهم حول ايران في سعيهم للايحاء بانها دولة متخلفة ليست سوى اكاذيب.

رایکم