۳۸۲مشاهدات
عمت أجواء من الغضب مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في شمال لبنان حيث شهدت الشوارع تجمعات عفوية حمل خلالها المشاركون الاعلام الفلسطينية.
رمز الخبر: ۵۱۰۳۸
تأريخ النشر: 25 April 2021

شبكة تابناک الإخبارية _ انطلقت مسيرات عفوية في مخيمات الشمال تقدمها مسؤولي الفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية وجموع من المواطنين نصرة للمسجد الأقصى ودعمًا للمقدسيين في وجه عنصرية واعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين المتطرفين.

المشاركون جابوا شوارع مخيمي نهر البارد والبداوي مرددين هتافات تدين جرائم الاحتلال وعدوانه المتواصل على الشعب الفلسطيني في الداخل.

وشدد امين سر الفصائل الفلسطينية في الشمال خالد عودة على أن المسجد الأقصى خط أحمر، وشجب الموقف العربي لبعض أنظمة الخليج المتواطئ مع العدو مؤكدا أن لن يسمحوا للمستوطنين بتدنيس المسجد الأقصى أو الاعتداء على كرامة أبناء شعبنا في القدس المحتلة.

بدوره محمد ناصر وهو نازح فلسطيني من سوريا رأى أن المشاركة في نصرة القدس واجب على كل فلسطيني يعيش في الشتات.

ورفع المشاركون أعلام فلسطين ولافتات تحيي صمود المقدسيين وتصديهم لجنود الاحتلال والمستوطنين، وتؤكد على عروبة وإسلامية المسجد الأقصى وعدم السماح بتمرير مخططات الاحتلال التهويدية في القدس، ودعوة المجتمع الدولي لتوفير الحماية لشعبنا من جرائم الاحتلال.

وأعلن المشاركون أن مسيرات الغضب ستتواصل كل ليلة وحتى ساعات الصباح نصرة للمسجد الأقصى وللمقدسيين الذين يتعرضون لعدوان من قبل الاحتلال.

رایکم
آخرالاخبار