۱۰۹۳مشاهدات
رمز الخبر: ۵۱۰۱۱
تأريخ النشر: 24 April 2021

انتفضت، بعد منتصف الليل، بلدات وأحياء مدينة القدس، ردا على استفزازات المستوطنين والتهديد بتنفيذ اعتداءات على المقدسيين وممتلكاتهم، وسط صمت شرطة الاحتلال وقمعها المتواصل للشبان الفلسطينيين في المدينة.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بأن 20 إصابة بالرصاص المطاطي وقنابل الصوت والغاز سُجلت خلال المواجهات مع قوات الاحتلال في محيط البلدة القديمة في القدس، حتى ساعات فجر السبت.

وأوضحت أن 4 اصابات نقلت إلى المستشفى لتلقي العلاج وباقي الاصابات تم علاجها ميدانياً.

وشهدت العيسوية وسلوان والصوانة ووادي الجوز والشيخ جراح والطور، مواجهات متفرقة بين قوات الاحتلال المقتحمة للبلدات والشبان الغاضبين، وأغلقت بعض الشوارع في الأماكن المذكورة بالنيران والحاويات، ورد الشبان بإلقاء الحجارة والمفرقعات على جنود الاحتلال.

وفي بلدة سلوان، اشتعلت النيران في محيط أحد البؤر الاستيطانية خلال تبادل إطلاق المفرقعات والقنابل في حي بطن الهوى، كما أطلق الشبان المفرقعات باتجاه البنايات التي سربت للمستوطنين مطلع الشهر الجاري.

واقتحم عشرات الجنود حي بطن الهوى ، وانتشروا في أزقته.

وفي حي الشيخ جراح، أفاد شهود عيان، بأن عشرات المستوطنين ألقوا الحجارة والزجاجات الحارقة على مركبات أهالي الحي، وحاولوا اقتحام منازلهم، تحت حماية شرطة الاحتلال، قبل أن يتصدى لهم الشبان، ولاذوا بعدها بالفرار.

رایکم